حريق جبل برڨو : الأمطار تساهم في إخماد جزء من الحرق وإجلاء للمواطنين

 تتواصل مجهودات أعوان الحماية المدنية والغابات بولاية سليانة لإخماد حريق جبل برقو الذي أتى على مساحات هامة من أشجار الصنوبر الحلبي وأشجار الزيتون وأشجار حب الملوك وغيرها من الأشجار المثمرة بالإضافة لاقتراب ألسنة النيران من منازل المواطنين.

وشهدت معتمدية برقو من ولاية سليانة مساء اليوم الأربعاء 27 جويلية 2022، تساقط كميات من الأمطار ، شملت خاصة منطقة عين بوسعدية أين توسعت ألسنة اللهب، حيث ساهمت في إخماد جزء كبير من النيران المشتعلة بأعالي جبل برقو، بالإضافة لتقلص هبوب الرياح .

وقد تم طلب تعزيز من جيش الطيران لمعاضدة مجهودات الحماية المدنيّة، خاصة في ظلّ صعوبة التضاريس وإستحالة الوصول إلى القمم.

وقد تم اتخاذ اجراءات وقائية لحماية متساكني منطقة عين بوسعدية المحاذين للجبل، من بينها توفير آلة ماسحة، وشاحنات إطفاء لمنع تسرب ألسنة النار للمنازل، فضلا عن توفير حافلات لإجلاء المواطنين، وسيارات إسعاف في حال حدوث طارئ.

وتجدر الإشارة أن حريق جبل البياضة ببرقو قد اندلع يوم الأحد المنقضي وأتى على مساحات هامة من أشجار الصنوبر الحلبي والحقول التي قدرت بمئات الهكتارات، وساهمت صعوبة التضاريس وقوة الرياح المصحوبة بالشهيلي دون تدخل وحدات الإطفاء كما يجب، علما وأن الحريق تسرب من ولاية القيروان.

Read Previous

الفنانة الفرنسية ZAZ أمتعت جمهور قرطاج وشاركتهم ذكرياتها وقصصها مع تونس (صور )

Read Next

الأمم المتحدة: مستعدون لدعم دستور تونس الجديد

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Most Popular