رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك: غلاء الأسعار يعود إلى تمرد هؤلاء الأشخاص على الدولة والقانون

أكد رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك عمار ضية، اليوم الإثنين 29 أوت 2022، أن العائلات التونسية أصبحت غير قادرة على مواكبة غلاء الأسعار، موضحا أن العودة المدرسية ليست في متناول أغلبية العائلات التونسية.

واعتبر عمار ضية أن تكلفة التلميذ ارتفعت وهو ما اضطر العديد من العائلات إلى اللجوء إلى التداين لمواجهة هذا الغلاء.

وأشار إلى أن هناك سلوكيات سلبية في السوق تتعلق بالمضاربة والاحتكار عند فقدان ونقص المواد المدعمة.

واعتبر أن غلاء الأسعار يعود إلى تمرد بعض الأشخاص على الدولة والقانون وتحكمهم في السوق.

وحول ارتفاع اسعار الدواجن قال عمار ضية إن ”مربو الدواجن فرضوا الأسعار والدولة ما تنجم تعمل شيء”.

Read Previous

ارتفاع نسبي مرتقب في الحرارة ستكون بين 37 و43 مع ظهور الشهيلي

Read Next

وزيرة الصناعة تدشن محطة إنتاج الكهرباء بالدورة المزدوجة ذات المحورين رادس”ج”

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Most Popular