منتجي المعادن الأوروبيين يخفضون الانتاج الى النصف

يعد الألمنيوم ، المعروف باسم “الكهرباء الصلبة” ، أحد القطاعات الأكثر عرضة لارتفاع أسعار الطاقة بعد أن خنق روسيا إمدادات الغاز إلى أوروبا.

يستغرق إنتاج طن واحد من الألمنيوم نحو 15 ميغاواط ساعة من الكهرباء، وهو ما يكفي لتشغيل منزل متوسط ​​في المملكة المتحدة لمدة خمس سنوات تقريبًا

أعلنت مجموعة “سبيرا” للألمنيوم عن خفض إنتاج المصهر في ألمانيا بمقدار النصف في أحدث خطوة من منتجي المعادن الأوروبيين كرد فعل لارتفاع تكاليف الطاقة.

وتأتي خطوة خفض الإنتاج من الشهر المقبل في مصنع راينويرك بالقرب من دوسلدورف إلى 70 ألف طن سنويًا بعد يوم من إعلان ألمنيوم دونكيرك، أكبر مصهر للألمنيوم الأساسي في أوروبا تخفيض الإنتاج بأكثر من الخمس.

وقال رئيس شركة “سبيرا”، إينار جلومنيس، لفاينانشيال تايمز، إن أسعار الطاقة أصبحت مرتفعة للغاية بحيث لا يمكن للشركة الحفاظ على الإنتاج عند المستويات الحالية، ولا نتوقع انخفاض الأسعار على المدى القريب.

Read Previous

نقابة الصحفيين تطالب بالإفراج الفوري عن الصحفي غسان بن خليفة

Read Next

وسط مواكبة جماهيرية متنوعة أجواء خرجة سيدي الشريف بمدينة حلق الوادي (صور )

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Most Popular